Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

    نهى الراضي        في ذكراه الـ 38.. العراقيون الشباب يعشقون “العندليب”        " سيلفي" مع..باسل الشبيب: لا أحب صور السيلفي وأول سيلفي في حياتي سيكون مع         العراق يدخل “غينيتس” بـ “أكبر علم”        كربلاء تحتفي بالسينما        «عبطان» يتفقد المنشآت الرياضية في السيدية والاسكان        كذبة نيسان.. خدعة ممزوجة بالمزاح        مدير إذاعة الـ «BBC» يتلقى تهديداً بالقتل        فوز ثانٍ لأسود الرافدين على الكونغو في وديتي «فيفا داي»        جمهوريون: أوباما أخطر على أميركا من بوتين والأسد       
 
ألبوم صور حقوق
يوتيوب حقوق
أرسل دراسة أو مقالة
مواقعنا الصديقة
Rss
راسل مدير الجريدة
أعلن معنا
تصفح الموقع القديم
ترجم موقع حقوق
الشبكات الاجتماعية
توب تن الأخبار

نهى الراضي
القراءات : 1

القائمة البريدية
أدخل بريدك الإلكتروني مجاناً
اشتراك النشرة الدورية للاخبار
إلغاء اشتراك
إحصائيات الزوّار
الزوار اليوم 30
العدد  الكلي 3423967
الآن 10
إعلانات
أعلن في جريدة حقوق
عدد الزيارات :3262

تاريخ الإضافة :13/03/2010
أعلن في جريدة حقوق

 

لم يعجبني
0
أعجبني
1
إضافة إلى مفضلتي
 

"احببتك طيفآ" رواية تحمل وجع والم العراق

  2012-12-12 أي أضيف منذ 2 سنوات   11:58:39 AM   التعليقات:1   قراءة:2531 مرة
حقوق

حقوق - باسمه العابد - بكلمات غربة وابتعاد عن الوطن وأنين البعد وجراح العراق سطرت الكاتبه العراقية ناصرة السعدون احرف روايتها وبحضور كبير من كبار المثقفين والفنانيين والاعلامين العراقين واصدقاء وزملاء الكاتبة، للتوقيع على رواية "احببتك طيفآ" في جاليري الأورفلي للفنون في العاصمة عمان.

وقالت الفنانه التشكيلية وداد الاورفلي ان الكاتبة ناصرة السعدون غنية عن التعريف، وأسهبت في الحديث عن علاقتها بالكاتبة في بغداد وايام الشباب.

وقال الشاعر العراقي الكبير عبدالرزاق عبدالواحد أن ناصرة روائية كبيرة وزميلة في وزارة الثقافة والاعلام، وكانت تشيع محبة بابتسامتها وشخصيتها الدافئة وكل شاعر يحضر للوزارة الا يكتب بها قصيدة وكانت من الموظفات القديرات الى ان اصبحت مديرة، وانا قارئ جيد لها فهي نموذج للمرأة العراقية.

من جانبها قالت الروائية العراقية السعدون أنها كتبت الرواية عام 2000، ودفعتها للطباعة في دار الشؤون الثقافية العامة العراقية، وقد طبعت عام 2003 قبيل الحرب العدوانية وأحتلال البلاد وبعدها اختفت نسخ الرواية. موضحة أن "احببتك طيفا"جاءتني مثل الطيف وخربشتها بالقلم وبنيت عليها روايتي قصف عام 1991 ومن احتقانها بالدخان الاسود بعد الحرب والحصار.

 وقالت السعدون أن كل رواية تحمل وجع خاص، وهناك رواية جديدة تحكي عن الوجع الجديد ستصدر في العام المقبل.

   
  تمّت قراءة هذه المقالة 2531 مرّة 
الكلمات الدليلية:
العراقية
السعدون
ناصرة
الكاتبة
رواية
"احببتك
الرواية
الحرب
قالت
الاورفلي


1  تعليق

علي عبدالامير     aliabd.ann2@yahoo.com
أضيف بتاريخ:15/12/2012  الساعة: 10:17:35 PM

الرواية جميلة رغم اني لم اقرئها لكن هي واضحة من عنوانها ---ومن كاتبتها --ناصرة السعدون--اوني متشوق لقرائتها---وشكرا

 إجمالي عدد التعليقات(1) تعليق
 الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع
 هذه التعليقات ستخضع للمراقبة من قبل إدارة الموقع تأكيداً للالتزام بشروط التعليق
     
[ عــــودة للصفحة السابقــة ]
أبواب الجريدة
اخبار عربية ودولية
صحافة وتقارير
أخبار الوطن
سياسة
اقتصاد
آراء حرة
رياضة
ثقافة وفنون
منوعات وتكنولوجيا
استبيان حقوق
كاريكاتور
بلاتعليق
من مواقعنا الصديقة
إعلانات
 الرئيسية   | مواقع صديقة   | ألبوم صور حقوق   | يوتيوب حقوق  | اجعلنا صفحتك الأولى |  أضفنا للمفضلة  | Rss   | أرسل دراسة أو مقالة 
2008 - 2015 ©  All rights reserved to Huqooq-Iraq -  Powerd by TWTwebstar